ميلا:”إذا لقجع يعتبر نفسه غير إفريقي فليذهب إلى آسيا وكفى عبثا بإفريقيا”

وجه النجم الكاميروني السابق روجي ميلا سهام النقد لدول شمال إفريقيا وتحديدا المغرب ومصر، خلال حواره رفقة القناة الفرنسية TV5، وذلك عند حديثه على نهائيات كأس أمم إفريقيا وما رافقها من كواليس وأخبار حول إمكانية تأجيلها أو إلغاءها.

واتهم روجي ميلا كل من المغرب ومصر بالضغط على الكاف من أجل إلغاء نسخة كان الكاميرون بداعي الحالة الوبائية المقلقة في العالم وهو الأمر الذي رفضته الكاميرون جملة وتفصيلا معلنة تشبثها بتنظيم المسابقة في موعدها المحدد.

وصرح نجم الكرة الكاميرونية السابق روجي ميلا لقناة تيفي 5 الفرنسية، قائلا “دائما دول شمال إفريقيا تعبث بالكرة الإفريقية، وأريد أن أوجه كلامي لمصر والمغرب، مع كامل احتراماتي لهما، لكن إن كانا يشعران بأنهما لا ينتميان لإفريقيا، فليذهبا للعب في أوروبا أو آسيا، أو يتوقفا عن العبث بالكرة الإفريقية، ولا أعرف ما السبب الذي يدفعهما للحديث بشكل سيء عن باقي الدول الإفريقية”.

ومن جهة آخرى، سبق لرئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، فوزي لقجع، أن رد على الإتهامات التي وُجهت له بخصوص مطالبته بتأجيل نهائيات كأس أمم إفريقيا، موضحا بأنه لم يطالب بالتأجيل بل رد فقط على سؤال تمحور حول إمكانية تنظيم الكان في ظل الوضعية الوبائية المقلقة، حيث اعتبر تنظيم الكان أمرا صعبا على ضوء ظهور متحور أوميكرون.

كما أبرز فوزي لقجع بأنه أخبر سفير الكاميرون بالمغرب، بأن الجامعة ستكون رهن إشارة دولة الكاميرون فيما يخص التنظيم أو اللوجيستيك كما أن المغرب كان دائما داعما للدول الإفريقية بشهادة رؤسائها، الأمر الذي يجعل من تصريح روجي ميلا غير مسؤول وغير مبني على أي أسس منطقية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.