الوالي محمد اليعقوبي والوزير الطالبي العلمي يؤرخان لطنجة الأبطال ورباط الشباب

تنظم وزارة الشباب والرياضة بالرباط وولاية جهة الرباط سلا القنيطرة النسخة الأولى لدوري رباط الشباب تحت شعار كلنا أبطال ، والذي يوازي دوري طنجة الكبرى طنجة الأبطال ،الذي أشرف عليه محمد اليعقوبي الوالي السابق لجهة طنجة تطوان الحسيمة وهو الذي بدوره يشرف على نفس
العملية باعتباره الوالي الجديد على جهة الرباط سلا القنيطرة ، وذلك بتنسيق وإشراف وزارة الشباب والرياضة.
فقريبا ، بمدينة الرباط سينطلق هذه التظاهرة التي عدة أنشطة رياضية في كرة القدم و كرة اليد وكرة الطاولة وكرة الطائرة
مباريات فرق_الاحياء و منتخبات العصب ورياضات أخرى ترفيهية كالسكيت بوردينغ ورولي ترونيت .
و افتتحت دور الشباب والمركب السوسيو رياضي للقرب النور والمركب السوسيو رياضي للقرب الرياضي و الملحقات الإدارية بالرباط أبوابها لعملية التسجيل ابتدءا من 2 ماي الى 19ماي 2019 لجميع الفئات إنات وذكور لفائدة أطفال و شباب مدينة الرباط من الفئة الأولى من 10 الى 12 سنة  ، الفئة الثانية من 12 الى 15 سنة ، الفئة الثالثة من 15 الى 18 سنة ، الفئة الرابعة 18 فما فوق في مجموعة من الرياضات كرة القدم ، كرة السلة ، كرة اليد ، كرة الطائرة .
كما ستعرف هذه الدورة تنظيم أنشطة موازية عبارة عن مسابقة في الرسم، أحسن اغنية بمناسبة أكبر دوري لمدينة الرباط بالنسبة للنسخة الأولى 2019، احسن برنامج تنشيطي ومسابقات أخرى.

وكان راشيد الطالبي العلمي وزير الشباب والرياضة و محمد اليعقوبي والي جهة طنجة تطوان الحسيمة قد أشرفا خلال شهر يناير الماضي على حفل اختتام فعاليات دوري طنجة ، الذي سيكون شبيها بدوري رباط الشباب على أرض عاصمة الأنوار.

و كانت مدينة طنجة قد عاشت مثل هذا العرس الرياضي المتميز بحضور راشيد الطالبي العلمي وزير الشباب والرياضة و محمد اليعقوبي والي جهة طنجة تطوان الحسيمة وعدة شخصيات بارزة في الميادين الاجتماعية والرياضية ، حيث تم تتويج الفائزين في مخلف المسابقات الرياضية التي نظمت بتعاون بين ولاية طنجة تطوان الحسيمة والمديرية الجهوية التابعة لوزارة الشباب والرياضة والرياضة.

وتميز دوري طنجة الكبرى طنجة الأبطال بمشاركة 1480 فريقا، ضم 15 ألفا و652 مشاركا، وإجراء 2898 مقابلة، استحوذت منها كرة القدم على 1361 فريقا موزعين على 54 جماعة ترابية، ضم 14 ألفا و 372 مشاركا، 376 من بينهم من الإناث و 63 فريقا ، وهذا يؤكد الطاقات البشرية التي توجد بعاصمة الشمال والتي برزت في دوري طنجة الكبرى طنجة الأبطال ، وهي مناسبة كي يتكرر هذا العدد الكبير والهائل من المشاركين في عاصمة المملكة المغربية الرباط.

ولعل حضور راشيد الطالبي العلمي وزير الشباب والرياضة رفقة الوالي السابق لجهة طنجة تطوان الحسيمة الوالي الحالي لجهة الرباط سلا القنيطرة ، في الحفل الختامي بطنجة ، الذي توج سنة من المنافسات بين فرق الأحياء والجمعيات الرياضية، توزيع الجوائز على الفرق الفائزة في مختلف الفئات في كرة القدم والسلة واليد والطائرة، ذكورا وإناثا، لدليل قاطع عن اهتمام مركز القرار بوزارة الشباب والرياضة بمثل هذه المبادرات التي تهتم بالشأن العام الرياضي بالمملكة المغربية.
كما أن دعوة العديد من الفاعلين الرياضيين لهذه التظاهرة ، تعتبر علامة على اهتمام أصحاب القرار بالشأن الرياضي بما تزحر به الأحياء والفرق من طاقات بشرية هائلة.

ويذكر أن حفل اختتام تظاهرة طنجة عرفت تسليم وزير الشباب والرياضية، رشيد الطالبي العلمي، ووالي جهة طنجة تطوان الحسيمة السابق ، محمد اليعقوبي، الدرع التكريمي لكل من مدرب المنتخب المغربي هيرفي رونار، الذي ناب عنه وكيل أعماله فريد عياد، والنجمين البرازيليين ريفالدو وكافو، والكاميروني روجيه ميلا، والإسباني ميشيل سالغادو، والنجوم المغاربة نور الدين النيبت وصلاح الدين بصير ووليد الركراكي، واسندت لهم سفراء لدوري طنجة الكبرى عبر العالم.
كما تم الاحتفاء بأسماء بصمت تاريخ الرياضة بشمال المملكة، ويتعلق الأمر بعمر السباعي، لاعب المنتخب الوطني لكرة اليد سابقا، ومحمد أسريح، مدرب ومسير سابق لكرة السلة، وعبد القادر البزيوي، حارس مرمى سابق، ويونس بنعبد الصادق، لاعب دولي سابق للكرة الطائرة، ومصطفى الخمال، مسير سابق لكرة القدم والعديد من الأسماء اللامعة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.