رياضات متنوعة

لقجع مدعو لفك الحصار عن كرة القدم داخل القاعة

تأجيل المونديال يمنح الفرصة للمنتخب لتجاوز حاجز الأصفار

دعا عزيز وهبي الكاتب العام للجمعية المغربية لمدربي كرة القدم داخل القاعة فوزي لقجع رئيس جامعة كرة القدم إلى فك الحصار المضروب عن اللعبة داخل الإدارة التقنية الوطنية و اتخاذ الأمور منحى خطيرا بهجرة مجموعة من الأطر البارزة و محاصرة أخرى.
و اعتبر وهبي في حوار مع موقع « SPORT7 » أن الجمعية راسلت المدير التقني الجديد كثيرا لكنها لا تلقى آذانا صاغية مؤكدا ألا شيء تغير في طريقة التدبير رغم رحيل المدير التقني السابق خصوصا و أن المغرب تنتظره استحقاقات مهمة مثل طوكيو 2021 و السنغال 2022.
و وصف الكاتب العام للجمعية تأجيل كأس العالم لكرة القدم داخل القاعة بالقرار المنتظر والصائب بسبب الوباء المنتشر حاليا و كذا عدم التعرف على هوية باقي المنتخبات المتأهلة معتبرا أن هذه الخطوة ستمنح المنتخب المغربي الوقت الكافي للاستعداد بشكل أفضل لكي يتمكن من تجاوز الأصفار في الدور الأول.
و بخصوص النقاش الدائر حول مصير الموسم الرياضي الحالي يقول وهبي:”أظن حسب رأيي الشخصي أن هناك حلان لا ثالث لهما: إما استكمال البطولة أو إعلان المتصدر بطلا ونزول فريقين وصعود فريقين. لأن الإعلان عن موسم أبيض سيضر بفرق العصب التي لم يتبق لها إلا مقابلة السد بعد موسم شاق ومعاناة مادية على الخصوص، كما أن أكبر المتضررين هم الفرق التي تحتل الصفوف الأولى وصرفها مبالغ مالية مهمة سواء بالقسم الأول أو الفرق التي تنافس من أجل الصعود. لهذا أظن ان اتخاذ قرار موسم أبيض بالنسبة لبطولة كرة القدم داخل القاعة سيكون قرارا مجحفا وغير مسؤول، ناهيك عما ستعانيه الفرق بصفة عامة من أزمة مالية في ظل الأزمة الاقتصادية التي ستعرفها بلادنا ما بعد هذا الوباء. السؤال المطروح حاليا بحدة في غياب مستشهرين ومحتضنين للفرق والسؤال المطروح هو هل ستظل المنحة التي تقدم للفرق السنة القادمة من قبل الجامعة كما هي؟”

و عن برنامج الجمعية بعد عودة الحياة إل طبيعتها و انحسار الوباء أضاف عزيز وهبي:”لن يكون هناك أي تغيير في المخطط السنوي الذي سطر من قبل. سنكمل الأيام التواصلية بكل من تطوان و الدار البيضاء وأحد مدن الشرق. كما أننا سنوقع شراكة مع جمعيتين لمدربي كرة القدم من دول أوربية إن شاء الله حتى يتسنى لنا استقطاب أطر أجنبية خبيرة في مجال كرة القدم داخل القاعة لتساهم معنا في إنجاح الأيام التواصلية المقررة. كما أننا سنتابع ملف فضيحة شواهد التدريب التي سلمت لمدربي الجمعية حيث قطعنا شوطا مهما في هذا الموضوع بالتشاور مع أحد محاميي هيئة الرباط. سيكون الجديد في الموضوع بعد أن يزول هذا الوباء، لن نتنازل عن حقنا المشروع.”

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

You cannot copy content of this page
error: Content is protected !!