رياضات متنوعة

تتويج التشيكي تومشيك و الروسية باتيرشينا بلقب جائزة المغرب الكبرى للرماية

توج التشيكي جاكوب تومشيك بلقب جائزة المغرب الكبرى الدولية للرماية الرياضية 2020 في نسختها الثالثة التي اختتمت منافساتها السبت في نادي الفلين للرماية والترفيه ضاحية سلا.
التشيكي تومشيك حسم اللقب بفارق نقطة وحيدة بعد منافسة قوية إذ أنهى البطولة بمجموع 56 نقطة ليظفر بالميدالية الذهبية متفوقا على الكويتي عبدالله الرشيدي الذي توج بالميدالية الفضية بمجموع 55 نقطة فيما آلت الميدالية البرونزية للمصري عزمي مهلبة بمجموع 46 نقطة.
و توجت الروسية زيليا باتيرشينا بالميدالية الذهبية بلقب الجائزة الكبرى في فئة الإناث بمجموع 53 نقطة متفوقة بفارق نقطة واحدة على الإيطالية سيمونا سكوتشيتي صاحبة المركز الثاني والميدالية الفضية بمجموع 52 نقطة، فيما عاد المركز الثالث والميدالية البرونزية) لمواطنتها فرانشيسكا ديل بريتي بمجموع 42 نقطة.
وعبر التشيكي جاكوب تومشيك عن سعادته باللقب الذي حققه في أول مشاركة له في المغرب مبديا ارتياحه للأجواء التي دارت فيها المنافسات و التنظيم المحكم من قبل اللجنة المنظمة كما أبدى رغبته في العودة مجددا السنة المقبلة للمنافسة من جديد على لقب النسخة الرابعة من البطولة.
أما عبدالعظيم الحافي الرئيس المنتدب للجامعة الملكية المغربية للرماية الرياضية قفقد أبدى ارتياحه للمستوى التقني للمنافسات بشكل عام معتبرا أن النتائج تضاهي ما يتحقق في البطولات العالمية و كأس العالم كما يدل على ذلك تحقيق 124 طبقا من مجموع 125 طبقا في منافسات الاسكيت للرجال في اليوم الأخير.
وأضاف الحافي أن البطولة رغم حداثتها ببلوغها النسخة الثالثة فقط فقد وصلت مستوى من النضج مما بوأها مركزا متقدما بين نظيراتها خصوصا في ظل الإقبال المتميز من 240 رامي ورامي يمثلون المدارس العريقة في الرماية من بينهم 24 من الأبطال المؤهلين للمنافسة في أولمبياد طوكيو 2020.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

You cannot copy content of this page
error: Content is protected !!