الكيني كيبتشوج والأمريكية دليلة أفضل عداء وعداءة على مستوى العالم في 2019

توج الكيني إليود كيبتشوج، حامل الرقم القياسي العالمي لسباقات الماراثون، والأمريكية دليلة محمد، صاحبة الرقم القياسي العالمي لسباق 400 متر حواجز، بجائزة أفضل لاعب ولاعبة في منافسات ألعاب القوى على مستوى العالم للعام الحالي 2019.

وتم الإعلان عن فوز كيبتشوج ودليلة خلال مراسم حفل الاتحاد الدولي لألعاب القوى الذي أقيم مساء أمس السبت في موناكو.

وبات كيبتشوج أول عداء يقطع أحد سباقات الماراثون في أقل من ساعتين، حيث فاز بماراثون فيينا الشهر الماضي، بساعة واحدة و59 دقيقة و40 ثانية.

ولن يجرى تسجيل الزمن الذي سجله كيبتشوج، بطل أولمبياد ريو 2016، في الماراثون الذي امتد لمسافة 195ر42 كيلومترا، كزمن قياسي عالمي نظرا لأنه لم يسجل في منافسة مفتوحة.

ولا يعد الزمن الذي سجله كيبتشوج في الماراثون معتمدا لدى الاتحاد الدولي لألعاب القوى (إياف) كما كان الحال في ماراثون مونزا 2017 الذي كان سعى من خلاله كيبتشوج إلى تسجيل أقل من ساعتين، لكنه أنهاه في ساعتين و25 ثانية.

وكيبتشوج صاحب الزمن القياسي العالمي الرسمي لسباقات الماراثون، وقد حققه في ماراثون برلين في عام 2018 عندما سجل ساعتين ودقيقة واحدة و39 ثانية.

وقال كيبتشوج: “أتمنى أن أكون مصدر إلهام للجنس البشري… أنا سعيد جدا لأني أصنع تاريخا”.

وأضاف: “أتمنى أن يكون ذلك مصدر إلهام كبير للجيل المقبل”.

وجرى تتويج دليلة محمد الشهر الماضي بالميدالية الذهبية لسباق 400 متر حواجز في بطولة العالم السابعة عشرة لألعاب القوى بالعاصمة القطرية الدوحة محققة رقما قياسيا عالميا جديدا للسباق.

وقطعت دليلة محمد السباق في 16ر52 ثانية لتحسن رقمها القياسي العالمي الذي حققته في يوليوز الماضي. وأضافت ذهبية بطولة العالم إلى ذهبية السباق نفسه في أولمبياد ريو دي جانيرو 2016.

كما فازت بذهبية سباق 4× 400 متر تتابع في بطولة العالم كما فازت بخمسة من أصل سبعة سباقات شاركت بها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

error: Content is protected !!