أولمبيك آسفي يعمق جراح الملاليين بالبطولة الإحترافية

انتهت المقابلة التي أجريت اليوم بملعب المسيرة باسفي عن مؤجل الدورة الثالتة للبطولة الاحترافية القسم الوطني الأول بهزيمة اخرى للفريق الملالي بهدف واحد لصفر من تسجيل اللاعب وليد الصابر في الدقيقة الأولى من بداية الشوط التاني،بحيت تميزت المقابلة في شوطها الاول بضغط خفيف للفريق المسفيوي وتراجع الفريق الملالي للخلف مع اعتماده على المرتدات التي ضيع من خلالها اللاعب الجعيدي فرصة سانحة للتسجيل في الوقت بدل الضائع من الشوط الاول،إلا انه مع إنطلاق الشوط الثاني وفي هزمة منظمة تمكن اللاعب وليد الصابر هزم مرمى الحارس بنلكميري بقدفة من مربع العمليات في غفلة وتهاون لدفاع الفريق الملالي مباشرة بعد ذلك سيطر الفريق المسفيوي على باقي فترات الشوط الثاني وخصوصا بعد طرد اللاعب الملالي اسامة الإدريسي لحصوله على بطاقتين صفراوين كما شهد اللقاء تلات تغييرات من كلا الفريقين،وبهذا الفوز تمكن الغريق المسفيوي من التقدم في سلم الترتيب فيما زادت النتيحة السلبية للفريق الملالي اليوم من تأزييم وضعيته في أسفل الترتيب للبطولة الاحترافية للقسم الوطني الأول لذا أصبحت الحاجة ملحة لتظافرالجهود من كل الفعاليات الملالية من أجل انقاد الفريق من أزمة النتائج السلبية مند بداية البطولة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

error: Content is protected !!