مسؤول في أجاكس: صيام مزراوي قرار غير مسؤول

انتقد رايموند فيرهيغن إخصائي العلاج الطبيعي في نادي أجاكس أمستردام الهولندي الدولي المغربي نصير مزراوي بسبب إصرار الأخير على الصيام في مباراة فريقه التي تجمع الأربعاء بنادي توتنهام الانجليزي في إياب دور نصف النهائي من دوري أبطال أوروبا.
ولم يتورع فيرغيغن عن انتقاد مزراوي علنا في تصريحات صحفية قال فيها:” صيام رمضان في هذا التوقيت من الموسم قرار غير مسؤول. التوقف عن الأكل والشرب لساعات قبل المباراة يسبب تقلصا في العضلات مما يزيد من احتمال التعرض للإصابة. تخيلوا لو أننا خسرنا بهدف لصفر و اضطررنا لخوض شوطين إضافيين.”
وطالب إخصائي العلاج الطبيعي الثلاثي المغربي زكرياء لبيض و نصير مزراوي و حكيم زياش بالإفطار و التعويض لاحقا.
حديث فيرغيهن جاء ردا على تصريحات مزراوي التي أكد فيها نيته الصيام يوم المباراة وقال موضحا وجهة نظره:” لقد تعودت على الصيام. هل باستطاعة رياضيي المستوى العالي التوقف عن الأكل حين يتطلب الأمر منهم بذل مجهود بدني كبير؟. هناك آراء مختلفة. لكنني اتخذت قراري و أحس بطاقة خلال رمضان. ستنطلق المباراة على الساعة التاسعة و الإفطار سيكون بعد ربع ساعة و حينها سأتوجه لكرسي الاحتياط لأتناول الماء.”
وفي الوقت الذي أعلن فيه مزراوي علانية نيته فإن لبيض و زياش لم يعبرا عن وجهة نظرهما في الموضوع علما بأن صيام اللاعبين أصبح مثار اهتمامات متزايدة في أوروبا في السنوات الأخيرة مع تزايد نسبة اللاعبين المسلمين في الدوريات الأوروبية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

error: Content is protected !!