“نهائي الغضب برادس”…هل ينجح الترجي في قلب النتيجة أم أن الأهلي سيرفع التاسعة

ستتجح الأنظاء مساء اليوم لملعب رادس بالعاصمة تونس، حينما سيستضيف الترجي التونسي ضيفه الكبير الأهلي المصري، في إياب نهائي دوري أبطال أفريقيا.

لقاء الذهاب انتهى بفوز الأهلي المصري بنتيجة 3/1، بغض النظر عن الأخطاء التحكيمية التي عرفتها المبارة، و كذا توقيف المهاجم الأهلاوي وليد أزارو، فالترجي بات مطالبا بتسجيل هدفين دون تلقي أي هدف، لكي يتوج بطلا لهذه الكأس للمرة الثالثة في تاريخه، لكن الأمر لن يكون بهذه السهولة خصوصاً أمام فريق يعرف جيدا أجواء و صخب ملعب رادس، كيف لا و هو توج هناك بلقبه الثامن على مستوى العصبة.

عموما يظل نهائي مفتوح على مصراعيه و كل التوقعات و التكهنات تبقى ممكنة، لتكون رقعة الميدان هي الفيصل عن من سيتوج بالأميرة الإفريقية!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.