ميسي يواصل التصعيد مع برشلونة والإتحاد الإسباني يدخل على الخط

خرج الإتحاد الإسباني لكرة القدم “الليغا” ببيان رسمي حول القضية التي أحدتث ضجة إعلامية في العالم مؤخرا والتي تتمثل في رغبة النجم الأرجنتيني ليونيل أندرياس ميسي في الخروج من فريقه برشلونة بشكل نهائي هذا الصيف.

الإتحاد الاسباني لكرة القدم أشار في بيانه ان عقد ميسي مع برشلونة لايزال ساري المفعول ولن يغادر اللاعب صفوف ناديه إلا بدفع قيمة كسر العقد التي تُقدر ب 700 مليون يورو.

نفس البيان عبر فيه الإتحاد الإسباني عن أن عملية مغادرة اللاعب لن تتم إلا بدفع قيمة فسخ العقد كاملة مسبقا، وعليه فإن اللاعب ملزم بإيجاد فريق قادر على دفع القيمة المادية الكبيرة للإنتقال إلى صفوفه.

وكان البرغوت الأرجنتيني كان قد أرسل رسالة عبر البريد الالكتروني طالب فيها إدارة ناديه بفسخ عقده بحكم تواجد بند في عقده يسمح له بالخروج في أي وقت شاء في صيف 2020 إلا أن النادي رد عليه بأن ذالك البند لم يعد ساري المفعول مند شهر يونيو الماضي.

ميسي واصل تصعيده من ناديه برشلونة ورفض الحظور لحصة الكشف عن فيروس كورونا اليوم والتي حضرها الجميع إستعدادا لإنطلاق فترة التدريبات المقررة غدا والتي من الوارد أن يغيب عنها ميسي هي أيضاً.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.