لقجع:”لي ماقدرش على المؤجلات يجلس فبلادو و المدرب يتحمل المسؤولية”

عرف اجتماع المكتب المديري للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، المنعقد مساء يوم أمس الإثنين، تداولا بشأن لجنة البرمجة و تداعي كثرة المباريات المؤجلات و ما أسفرت عنه من انتقادات و اتهامات من طرف جل الأندية الوطنية.

و قد عبر السيد فوزي لقجع رئيس الجامعة عن استغرابه من تعمد بعض المدربين على تعليق شماعة فشلهم في إدارة المباريات على لجنة البرمجة، علما أنهم يعرفون التحديات التي تواجه هذه اللجنة على غرار مشاركة الأندية المغربية في المسابقات القارية و العربية ما يترتب عنه الكثير من المؤجلات.

كما أشار السيد فوزي لقجع إلى أن جميع الأندية المشاركة خارجبا مطالبة باللعب يوم الأربعاء الذي يسبق مبارتهم الخارجية حينما يلعبون بالمغرب، بينما سيلعبون يوم الأربعاء الذي يلي مبارتهم الخارجية حينما يسافرون خارج المغرب.

مشددا على أن الأندية التي لا تقدر على احترام هذه البرمجة فما عليها إلا رفض المشاركة الخارجية و الإكتفاء بالمنافسات المحلية مع العلم أنها تتوفر على قائمة موسعة تضم 30 لاعبا و عوض أن يشتغل المدرب على نظام المداورة إلا أنه يعلق هزيمته على شماعة البرمجة.

و ختم فوزي لقجع حديثه في اجتماع المكتب التنفيذي بحديثه عن الدواعي الأمنية التي تفرض على الجامعة برمجة مباريات في الفترة الزوالية عوض المسائية، حيث أكد أن السلطات الأمنية هي من تفرض على لجنة البرمجة إجراء المباريات صباحا و هو أمر لا يمكن مناقشته كون الجامعة تتوصل بمراسلات مكتوبة من الأمن و لا يمكن تعديلها.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.