لاعبو سريع وادي زم متهمون بالضرب والإعتداء على صحفي

ذكرت جريدة الصباح في عددها الخاص بيوم الثلاثاء، أن بعض لاعبي سريع وادي زم متهمون بالضرب والإعتداء على مصور صحفي أثناء قيامه بتوثيق لحظة ركوب مهاجم سريع وادي زم، المالي عبدولاي ديارا لسيارة الإسعاف بعد ثبوت إصابته بفيروس كورونا، حيث قام بعض لاعبي ومرافقي النادي الوادزامي بمنع المصور الصحفي من التصوير وجره إلى مستودع الملابس لينهالو عليه بالضرب والإعتداء حسب ماذكرته جريدة الصباح الوطنية.

وحسب نفس المصدر، فإن المصور الصحفي سُرق منه هاتفه وبعض وثائقه الإدارية وبعض أشياءه الخاصة، الأمر الذي دفع وكيل الملك بالمحكمة الإبتدائية بمدينة آسفي تحت إشراف من النيابة العام إلى إعطاء أمر بفتح تحقيق حول هذه النازلة، مطالبا الإستعانة بكاميرات الملعب للكشف عن هوية المعتدين كون المصور الصحفي لم يستطيع التعرف على أسماء وهوية اللاعبين الذين اعتدوا عليه.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.