قائمة المغادرين و نهاية العقود تخلق أزمة في إتحاد طنجة

من المرتقب أن يعيش نادي إتحاد طنجة وضعية صعبة مع نهاية الموسم الكروي الجاري، نظرا للأسماء الكثيرة التي ستغادر الفريق لأسباب مختلفة، فهناك من سيغادر الفريق بطلب من المدرب عبد الرحيم طاليب فيما هناك أسماء ستغادر بسبب انتهاء تعاقدها مع فارس البوغاز و رغبتها في تغيير الأجواء.

و بدأت فعلا بوادر الأزمة تنعكس و تلقي بظلالها على مردود الفريق، حيث عاينت الجماهير الطنجاوية تراجع مستوى العديد من اللاعبين في المباريات الآخيرة، خصوصا و أن هناك من ربطها برغبتهم في تغيير الأجواء أو لضغطهم على المكتب المسير من أجل تسوية وضعيتهم المادية، ما من شأنه أن يعصف برغبة الجماهير في تحقيق مركز مؤهل للمنافسات الإفريقية الموسم القادم، في ظل مواصلة مدرب الفريق الإعتماد على خدماتهم رغم فشلهم في تقديم أي إضافة ملحوظة.

و ما زاد الطين بلة هو حالة الفتور التي أضحت تخيم على العلاقة بين اللاعبين و المكتب المسير للنادي الأزرق، و هو الأمر الذي يتناقض مع ما كان عليه الحال الموسم الماضي و يساهم أيضا في عدم انضباط اللاعبين في المباريات و غياب الجدية في التداريب.

فبالعودة إلى انتقادات الفعاليات المشجعة لنادي إتحاد طنجة، نَلْحَظُ أن هناك إجماع على أن عدد كبير من اللاعبين فقدوا البوصلة و أصبح تفكيرهم خارج الفريق بشكل كلي، بحكم أن جلهم توصلوا بعروض مغرية بالمغرب و في الخليج على وجه الخصوص.

و قد علم موقع سبورت7 أن عبد الرحيم طاليب حدد قائمة اللاعبين الذين سيغادرون الفريق نهاية الموسم الجاري، بحيث ضمت القائمة أزيد من 8 لاعبين لعدم اقتناعه بمستواهم الفني و التقني، كما حدد أيضا مراكز الخصاص التي يجب العمل عليها في الميركاتو من أجل إعداد الفريق بشكل جيد للموسم القادم.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.