اليونانية سكاري تتوج بأول لقب لها في جائزة لالة مريم للتنس

الصور بعدسة سعيد الزنايدي

توجت اليونانية ماريا سكاري بلقب النسخة 19 من الجائزة الكبرى لالة مريم للتنس التي اختتمت السبت في نادي السككيين بالرباط عقب تفوقها على الانجليزية جوانا كونتا بجولتين لجولة واحدة في المباراة النهائية.
اليونانية الشابة سكاري (23 سنة) ظفرت بأول لقب لها في بطولات رابطة محترفات التنس (WTA) محققة بذلك خطوة هامة في مسارها الاحترافي بعد خوضها نهائي بطولة سان خوسي السنة الماضية، لقب الرباط مكنها من الارتقاء في التصنيف العالمي لمحترفات التنس لتقفز إلى المركز 39 متقدمة ب12 مركزا دفعة واحدة.

سكاري وجدت صعوبة بالغة في مجاراة الانجليزية كونتا مع بداية المباراة و رد إرسالاتها وتسديداتها القوية فضلا عن ارتكابها مجموعة من الأخطاء المباشرة التي مكنت منافساتها من حسم الجولة الأولى بسهولة (2\6)، لكنها استطاعت استعادة توازنها و التغلب على انفعالاتها رغم تأخرها في المجموعة الثانية لتقلب النتيجة لصالحها (6\4) قبل أن تجهز عليها في المجموعة الثالث بسهولة (6\1).
نهائي الرباط يعتبر المواجهة الثانية بين اللاعبتين إذ سبق لهما أن تواجهتا من قبل مرة واحدة في الدور الثالث من بطولة ويمبلدون سنة 2017 و هي المواجهة التي انتهت بفوز كونتا بجولتين دون رد (6\4 و 6\1).
“أريد أن أهنئ جوانا على المستوى الرائع الذي قدمته في البطولة، فهي لاعبة متميزة في الملعب و إنسانة رائعة خارجه وتستحق الأفضل.” هكذا بدأ ماريا تصريحها بعد تتويجها في أرض الملعب.

و تابعت في السياق ذاته:”أود أن أشكر اللجنة المنظمة على حفاوة الاستقبال فقد فوجئت من أول مباراة لي هنا في الرباط، ويمكنني القول إنها واحدة من أفضل بطولات رابطة محترفات التنس كما أود أن أشكر الحكام و المشرفين على مختلف اللجان في البطولة وجامعي الكرات،و بطبيعة الحا أود أن أشكر مدربي توم الذي ساندني و كان إيجابيا فبدونه لم أكن لأظفر باللقب إضافة إلى باقي أفراد عائلتي و للجمهور الحاضر في الملعب. أتشوق من الآن للعودة السنة المقبلة للعب هنا من جديد.”
وتوجت الاسبانيتان ماريا مارتينيز سانشيز و سارا سوريبيس تورمو بلقب الزوجي بفوزهما على الثنائي المكون من الاسبانية جيورجينا غارسيا بيريز و الجيورجية أوكسانا كالاشنيكوفا بجولتين دون رد (7\5 و 6\1).

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.