الناصيري يلعب ورقته الآخيرة أمام محكمة “الطاس”

علم موقع « SPORT7 » أن الوداد الرياضي يعد العدة لمرافعته أمام هيئة محكمة التحكيم الرياضي « TAS »، مطلع شهر يونيو القادم، دفاعا عن قضيته حول أحداث نهائي دوري أبطال إفريقيا 2019 أمام الترجي التونسي.

ويعتزم رئيس النادي سعيد الناصيري إشهار ورقته النهائية والمتعلقة بتسجيل صوتي يوثق التهديدات التي تعرض لها كل من الناصيري ورئيس الكاف أحمد أحمد من قبل المسؤولين التونسيين، والحديث هنا عن رئيس الترجي حمدي المؤدب ونائبه رياض بنور. 

كما علم موقع « SPORT7 » أن سعيد الناصيري يتوفر على تسجيل صوتي يوثق لحظة تعرضه للإبتزاز من قبل النائب السابق لرئيس الكاف، النيجيري أماجو بينيك، يطالبه فيه بإكمال اللقاء على أن يتم منحهم (الوداد) اللقب الموسم القادم “الجاري حاليا”، وهي التسجيلات التي يعتزم الناصيري إشهارها أمام قضاة “الطاس” خلال جلسة الإستماع من أجل التأكيد على وجود ممارسات غير رياضية وتهديدات من قبل الطرف التونسي.

يشار إلى أن أحمد أحمد رئيس الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم، اعترف في بداية الأمر بوجود تهديدات تعرض لها من طرف مسؤولي الترجي وكذا بعض الأعضاء الحكوميين، في حالة عدم منحه اللقب للترجي التونسي، إذ أشار في تصريحات سابقة أنه تلقى تهديدات في حالة عدم إعلانه الترجي بطلا سيتم تهييج الجماهير الحاضرة في المدرجات.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.