المنتخب المغربي يلعب تصفيات المونديال بملعبين محايدين

قررت لجنة المسابقات بالفيفا إقامة مباراة غينيا والمغرب عن الجولة الثانية من تصفيات كأس العالم بملعب محايد نظرًا للأوضاع الغير مستقرة التي تشهدها دولة غينيا كوناكري والتي تسببت في تأجيل موعدها الرسمي.

وسيضطر الإتحاد الغيني إلى خوض مباراته أمام المغرب على أرضية مركب الأمير مولاي عبدالله بالرباظ، نظرا لاستحالة توفير ملعب محايد في ظل الظروف الوبائية.

جدير بالذكر أن المنتخب المغربي سيخوض مبارتين بملعب محايد الأولى أمام غينيا كوناكري بالرباط وستكون بمثابة لقاء محلي والثانية أمام غينيا بيساو ستجرى بدولة موريتانيا.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.