العلاقة بين الزمالك وكارتيرون تصل إلى الباب المسدود

علم موقعنا « SPORT7 » أن العلاقة بين إدارة نادي الزمالك المصري والمدرب الفرنسي باتريس كارتيرون تشنجت بشكل كبير خلال الأيام القليلة الماضية، وذلك في ظل عدم وصول الطرفان لاتفاق يقضي بتجديد عقد الإطار الفرنسي والذي سينتهي متم الموسم الكروي الجاري.

ورفض باتريس كارتيرون مبدئيا تجديد عقده مع الزمالك، مشترطًا الرفع من راتبه الشهري وزيادة قيمة بعض المنح المتعلقة بالتتويجات، حيث يتقاضى كارتيرون راتبًا شهريا يصل إلى 64 مليون سنتيم، بينما يطالب المدرب السابق لنادي الرجاء رفعه إلى 100 مليون سنتيم كشرط أساسي لتجديد ولاءه للزمالك المصري.

ومازاد من حدة الخلاف الدائر بين إدارة مرتضى منصور والفرنسي باتريس كارتيرون، هو تسريب أخبار تتحدث عن وجود مفاوضات متقدمة بين إدارة نادي النجم الساحلي التونسي والمدرب الفرنسي، إذ ذكرت تقارير صحفية تونسية أن الطرفان تباحثا في إمكانية إشراف كارتيرون على العارضة الفنية لجوهرة سوسة، وهو الأمر الذي لم يتقبله الزمالك واعتبره إخلالًا بالعقد الذي يربط الطرفان.

يشار إلى أن الزمالك المصري سيواجه نادي الرجاء الرياضي، برسم دور النصف النهائي لدوري أبطال إفريقيا.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.