عاجلمقالات الرأي

الصحراء تتسبب في استبعاد جواد بدة من التعليق على المغرب

استغرب الكثير من المغاربة خلال مشاهدتهم لمباريات المنتخب المغربي المحلي في مسابقة الشان، على قنوات بي إين سبورت القطرية، من استبعاد المعلق المغربي جواد بدة من التعليق على مباريات منتخب بلاده، في خرق سافر لنظام القناة القطرية التي تعكف على منح المعلقين حق التعليق على منتخبهم الوطني.

ومعلوم أن القناة القطرية تقدم على تعيين معلقين محايدين، حينما يتعلق الأمر بمواجهة عربية خالصة، غير أن مباريات المنتخب المغربي في الشان كلها كانت أمام منتخبات من إفريقيا جنوب الصحراء، ما يسقط بشكل نهائي هذا الإحتمال المستبعد.

وعمد موقعنا « SPORT7 » على استفسار بعض زملاءنا الصحفيين بدولة قطر، من أجل التعرف على الأسباب الحقيقية للإستبعاد المجحف للمعلق المغربي جواد بدة، من التعليق على مباريات منتخبه الوطني، ليتأكد لنا أن الأمر بعيد كل البعد عن الأمور التقنية والتنظيمية، بل هو عقاب له حينما علق على مباراة المغرب وأوغندا، وأشار إلى التطور الكبير الذي تعرفه الأقاليم الصحراوية للمملكة المغربية، ومدى جاهزيتها لاحتضان كبريات المسابقات الإفريقية والدولية.

كما كان جواد بدة خلال تعلقيه قد أشار إلى رغبته في إقامة كأس إفريقيا للسيدات التي سيحتضنها المغرب السنة القادمة، بمدينة العيون كما كان الشأن في كأس إفريقيا داخل القاعة.

وبالرغم من أن دولة قطر تعترف هي الآخرى عبر قنواتها الرسمية بسيادة المغرب على أقاليمه الصحراوية، إلا أن بعض اللوبيات داخل بي إين سبورت هي من ضغطت لتوقيف جواد بدة ومنعه من التعليق مجددًا على مباريات المنتخب المغربي، ليتقرر بعد ذلك تعيين معلقين محايدين.

جدير بالذكر أن شبكة بي إين سبورت عينت المعلق المصري أحمد عبده للتعليق على أطوار نهائي كأس إفريقيا للمحليين، بين المغرب ومالي.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

You cannot copy content of this page