الركراكي يمنح بعض اللاعبين فرصة أخيرة قبل الاستبعاد

من المقرر أن تنطلق تداريب الفتح الرياضي يوم 5 يوليو استعدادا للموسم الرياضي المقبل في الأسبوع الأول من شهر يوليو المقبل كبقية الفرق الأخرى نظرا لكون البطولة الوطنية ستنطلق يوم 17 غشت مما يفرض على الجميع التحضير بوقت كاف.
وعلاقة بالتحضيرات للموسم الرياضي 2019\2020 فقد تراجع وليد الركراكي عن إبلاغ اللاعبين المغادرين بقراره مفضلا منحهم فرصة أخرى من أجل إقناعه خلال المعسكر التدريبي المقرر خوضه في مدينة إفران بداية من 9 يوليو لمدة تسعة أيام.
وأبرز المعنيين بقرار المدرب هم الحارس يونس الزيادي و حبيب الله الدحماني و آدم النفاتي ويوسف الترابي حيث فضل عدم التسرع و انتظار العودة من معسكر إفران قبل اتخاذ القرار النهائي بشأنهم سواء بالاستمرار في حال إقناعه أو البحث عن وجهة أخرى بعد وضعهم في لائحة الانتقالات.
وبداية من تاريخ 17 يوليو سيستأنف الفريق تداريبه في أكاديمية الفتح في الرباط إلى غاية موعد انطلاق البطولة بخوض مجموعة من المباريات الودية التحضيرية.
وإلى جانب المحترفين الأجانب فقد قررت إدارة الفتح التجديد فقط للحارس محمد أمسيف فيما استغنت عن خدمات جمال أيت بن يدر ويوسف أنور وإبراهيم البحراوي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.