التويتي:”دفوعات الوداد تركزت على حكم الإستئناف أما الڤار والأمن ورقة خاسرة”

توصل موقعنا « SPORT7 » بتصريح حصري من المحامي الخاص لنادي الترجي الرياضي التونسي، رياض التويتي، حول كواليس جلسة الإستماع التي أجرتها هيئة محكمة التحكيم الرياضي « TAS » على شرف ملف نهائي دوري أبطال إفريقيا لسنة 2019، الذي جمع الترجي ونادي الوداد الرياضي.

وأكد التويتي أن جلسة الإستماع كانت ماراطونية نظرًا لاستغراقها مايقارب ثماني ساعات، كما أن القضاة رفضوا التحدث باللغة الفرنسية مطالبين باستعمال اللغة الإنكليزية كونها اللغة الرسمية للمحكمة الرياضية، الأمر الذي أربك المدتخلين وجعلهم يضطرون للاستعانة بالترجمة.

وأردف التويتي أن الجلسة مرت في أجواء سليمة من الناحية القانونية والتنظيمية، غير أن المرافعة عن بعد شكلت لهم مصدر قلق كونهم غير متعودين على هذا الأمر، والذي فرضته جائحة كورونا.

رياض التويتي محامي الترجي التونسي
رياض التويتي محامي الترجي التونسي

ومن جهة آخرى، أكد رياض التويتي أن دفوعات نادي الوداد تركزت أساسا على دحض مضامين حكم الإستئناف والتي نصت على أن الوداد يعتبر منسحبا من المباراة النهائية، كما أنها لم تشير أبدا لتقنية الڤار في جميع فقراتها، وهو الأمر الذي جعل الوداد على حد قول التويتي دائما، يركز في مرافعته على دحض فكرة الإنسحاب عبر استعانته بشهادة كل من مراقب وحكم المباراة.

هذا واعترف رياض التويتي بصعوبة الملف وباستحالة توقع القرار النهائي لهيئة الطاس والذي لم يستبعد إصداره بعد أسبوع.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.