الإقصاء من كأس العرش يُقرب المرابط من الإقالة

غادر إتحاد طنجة مسابقة كأس العرش من دور الثمن النهائي، بعد انهزامه بالضربات الترجيحية أمام نادي الجيش الملكي، في اللقاء الذي أجري مساء اليوم بملعب طنجة الكبير.

وكان الجيش الملكي سباقا للتهديف عبر نجمه رضا سليم قبل أن يعدل توفيق إجروتن النتيجة لصالح فرسان البوغاز، لتبقى النتيجة على حالها إلى غاية الضربات الترجيحية التي ابتسمت للضيوف.

هذا وأبدت جماهير إتحاد طنجة استياءها الشديد من طريقة تدبير إدريس المرابط للمباريات الآخيرة، كون الفريق تعرض لخمسة هزائم متتالية وهو رقم لم يحققه الفريق منذ سنوات.

حيث تعالت أصوات المشجعين لإقالة المرابط من منصبه وإنقاذ الفريق مبكرًا تفاديا لتكرار سيناريو الموسم الماضي، حينما كان الفريق مرشحا بقوة للهبوط للقسم الثاني لولا الريمونتادا القوية التي قادها بيدرو بنعلي.

ومن المرتقب أن يعقد المكتب المسير لإتحاد طنجة اجتماع عاجل مع المدرب إدريس المرابط من أجل تقييم المرحلة ومعرفة أسباب تدهور مستوى ونتائج الفريق.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

You cannot copy content of this page