إعادة هيكلة العصب الجهوية لكرة السلة بقرارات ملزمة

أبرق عبد المجيد بورة رئيس اللجنة الموقتة المكلفة بإدارة الجامعة الملكية المغربية لكرة السلة برسالة مؤرخة في 16 يوليوز الجاري إلى رؤساء العصب الجهوية يدعوهم إلى ملائمة أنظمة العصب الأساسية التي يترأسونها مع قانون التربية البدنية والرياضة 30.09 مع إدارة الجامعة الملكية المغربية لكرة السلة بنسخ مصادق عليها من طرف وزارة الشباب والرياضة قبل 30 غشت 2019 في أفق عقد الجموع العامة للعصب الجهوية ، حتى يمكن الإستفادة من صفة عضو نشيط وحق المشاركة الفعلية في الجمع العام الانتخابي للجامعة ، وذلك بناء على المادة 12 من قانون التربية البدنية والرياضة.
وأشارت رسالة رئيس اللجنة الموقتة المكلفة بإدارة الجامعة الملكية المغربية لكرة السلة بتنفيذ مقررات وزير الشباب والرياضة في رسالة تعيين اللجنة الموقتة و المتضمنة باتخاد التدابير اللازمة لتنظيم هياكل الجامعة وأيضا تنفيذ مقتضيات المادة الخامسة المتعلقة بالنظام الأساسي النموذجي للجامعات الرياضية.
وتشير رسالة  عبد المجيد بورة رئيس اللجنة الموقتة المكلفة بإدارة الجامعة الملكية المغربية لكرة السلة الموجهة إلى رؤساء العصب الجهوية بتطبيق الفقرة 3 من المادة 32 لقانون التربية البدنية والرياضة بالتقيد بالأنظمة المعتمدة من طرف الجامعات الرياضية والتنقيب عن المواهب الرياضية وتكوين الحكام داخل العصب والنهوض بالأنشطة الرياضية واستفادة الأشخاص الأقل حظا من ممارسة الرياضة، بالإضافة إلى تولي النساء والرجال في مناصب أجهزة إدارة العصب الجهوية و الإلتزام بالمادة 35 من قانون التربية البدنية على ضرورة مشاركة ممثل الإدارة في اجتماعات العصب الجهوية بصفة استشارية بحكم القانون.
ومن المعلوم، أن قانون التربية البدنية يمنح للجامعة ممارسة سلطة تأديبية على العصب المنضوية تحت لوائها وليس استغلالها لمآرب أخرى كما كان يقع في السابق.

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.